100
ابحث في:

خيارات الدخول

القراءة الليلية
الإستماع إلى الصفحة
ترجم
إعادة تعيين الإعدادات إعادة تعيين
19-04-2020

كليات التقنية العليا تحصد جائزة الجودة العالمية – QAA

حققت كليات التقنية العليا إنجازاً دولياً جديداً بحصولها على جائزة  الاعتماد الدولي لوكالة ضمان الجودة للتعليم العالي في المملكة المتحدة " QAA" وذلك لمدة خمس سنوات حتى العام 2025،و يعد   هذا أول اعتماد مؤسسي للكليات منذ إنشاءها .حيث أجرت الوكالة العريقة في مجال ضمان الجودة، عمليات المراجعة للكليات وفق المعايير  والضوابط الأوروبية ESG  2015.  حيث أن  رسالة كليات التقنية المتميزة بالتعليم التطبيقي تتوافق مع رسالة الوكالة البريطانية،والتي جعلت الكليات رائدة في منح الطلبة المهارات اللازمة بصرامة عالية  تتناسب مع المعايير العالمية التطبيقية والمهنية.

وعبر معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين رئيس مجمع كليات التقنية العليا، عن فخره بهذا الانجاز  العالمي الذي حققته كليات التقنية، مؤكداً أن  هذا لم يكن ليتحقق لولا الدعم اللامحدود من قيادتنا الحكيمة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة –حفظه الله- ،وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، فرؤى وتوجيهات قيادتنا الوطنية التي وضعت التعليم في قمة الأولويات ووفرت كل ما من شأنه دعم مؤسسات التعليم  العالي للوصول بأدائها ومخرجاتها الى أعلى معايير الجودة والأداء والحرص على التميز العالمي، هو ما قاد كليات التقنية لتحقيق الإنجازات العالمية.

وأضاف معالي الهاملي، أن هذا الانجاز  لكليات التقنية سيكون دافعاً لها نحو المزيد من الاجتهاد الذي يدعم جهود الاعتماد المؤسسي العالمي، ويزيد من تميزها كمؤسسة تعليم عالي تركز على التعليم التطبيقي والاحترافي، بما سينعكس دوماً  على مخرجاتنا من الكفاءات الإماراتية التي نسعى لتمكينها من مهارات المستقبل وفق أعلى المعايير العالمية لتكون قادرة على الإنتاج والإبداع والمنافسة.

من جانبه عبر  سعادة الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا عن سعادته بهذا الانجاز  الدولي الجديد للكليات بحصولها على جائزة الاعتماد الدولي لوكالة ضمان الجودة للتعليم العالي في المملكة المتحدة "QAA" ، مشيراً الى انه تأكيد جديد على مستوى الجودة التي تتمتع بها منظومة التعليم في الكليات على كافة المستويات المتعلقة بالتخطيط الاستراتيجي والخدمات والبرامج وأعضاء الهيئة الأكاديمية والإدارية والمخرجات التعليمية .

وأضاف أن  كليات التقنية تحرص على المشاركة في  مثل هذه الجوائز العالمية وخاصة التي لديها معايير واهتمام على مستوى التعليم التطبيقي والمهني، بما يدعم جهود الكليات في التقييم وقياس مستوى جودة الأداء وفق المقاييس العالمية، حيث حصلت كذلك  في يناير من العام  الحالي 2020 على الجائزة العالمية للجودة من المجلس العالمي للاعتماد الأكاديمي (CHEA) فكانت أول مؤسسة تعليم عالي تحصل على هذه الجائزة على مستوى العالم العربي. والتي يمنحها أعرق مجلس للاعتماد الأكاديمي والذي يضم مجموعة الجودة العالمية، مؤكداً أن هذا التميز العالمي للكليات يؤكد أن لديها ضمان للجودة التعليمية يتوافق مع المعايير العالمية، كما يدعم مسيرتها نحو مزيد من التطوير  وبناء المزيد من الشراكات الدولية، ويؤكد كذلك مكانتها وسمعتها محلياً وعالمياً.

وذكر الدكتور الشامسي أن مثل هذه الانجازات العالمية تمثل فخراً وامتيازاً حقيقياً لكل من ينتمي لكليات التقنية العليا من أعضاء هيئات إدراية وتدريسية وطلبة وخريجين،  وكل ما حققته الكليات اليوم هو بفضل رؤى وتوجيهات  القيادة الحكيمة ودعمها الدائم لكل ما يصب في صالح إعداد الانسان الاماراتي للمستقبل و كل ما من شأنه تعزيز نجاح وتميز مؤسسات التعليم وتمكينها من أداء دورها وتأكيده محلياً وعالمياً، وثمن جهود فريق عمل الكليات  وكافة العاملين الذي يساهمون في تحقيق الأهداف الاستراتيجية التي تسعى لبناء كفاءات وطنية  وتمكينها من مهارات الثورة الصناعية الرابعة.

وذكر دوغلاس بلاك ستوك  الرئيس التنفيذي لوكالة ضمان الجودة للتعليم العالي في المملكة المتحدة "QAA"، أن هذا انجاز  رائع لكليات التقنية العليا والذي أظهر كيفية إدارتها  لمنظومتها التعليمية بجودة عالمية، مما يؤكد أن الكليات  تعمل وفق المعايير العالمية، مشيراً الى ان أية مؤسسة ناجحة تهتم بالدخول في هذه المقاييس لتقييم ذاتها  بالنسبة للمعايير الأوروبية للجودة، فهذه المقاييس تدعم المؤسسات العالمية التي يتم تقييمها في جهودها  لتحسن وتطوير  أداءها وفاعليتها ويدعم خطتها التطويرية المستقبلية و يعزز فرصها في بناء الشراكات مع مؤسسات بريطانية وأوروبية بشكل عام.

هذا وتمت عمليات التقييم للجائزة من خلال لجنة "IQR" التابعة لوكالة الجودة البريطانية "QAA" والمعنية بتقييم جودة مؤسسات التعليم العالي خارج المملكة المتحدة وفق معايير الجودة البريطانية والأوروبية، وفق 10 مجالات للجودة،  وحصلت على الجائزة ست جامعات حول العالم خارج المملكة المتحدة من بينهم كليات التقنية العليا والتي تمثل واحدة من ثلاث جامعات فائزة على مستوى الشرق الأوسط، حيث نجت الكليات في الوفاء بكافة المعايير المطلوبة بما يدعم حضورها العالمي ضمن مؤسسات التعليم وخاصة التطبيقية.

وشمل التقييم 10 مجالات وفق معايير الجودة الأوروبية العالمية تضمنت تقييم سياسة ضمان الجودة بالكليات وآليات تصميم واعتماد البرامج الأكاديمية، وعمليات التعليم والتعلم والتقييم للطلبة ، وآليات الحاق وتسجيل الطلبة ومراحل تطورهم في الحياة الأكاديمية وحتى حصولهم على الشهادات، كذلك تقييم  أعضاء الهيئة التدريسية ومصادر التعلم ودعم الطلبة ، وتقنيات إدارة المعلومات، والاتصال الاستراتيجي الداخلي والخارجي، وعمليات الرقابة والمراجعة الدائمة للبرامج ، إضافة الى التقييم الدوري الخارجي لأداء المؤسسة بهدف ضمان الجودة.

التصنيفات: البيانات الصحفية